الحقوقي الدولي بنعبد الله الشافعي : وزارة الداخلية مطالبة برد توضيحي للرأي العام بخصوص قائد الملحقة 17 بالدارالبيضاء

0

كواليــــــــس صحـــراوية _ العيــــــــــــــــــون

على إثر ما بات يعرف بقضية قائد الدار البيضاء و التي أثير حولها جدل كبير، و لتنوير الرأي أكد الحقوقي الدولي بنعبدالله الشافعي الذي صرح بما يلي:

“من المعلوم أن الشخص عندما ينخرط في سلك الوظيفة العمومية يصبح حاملا لصفة موظف عام، له حقوق تجاه الإدارة و عليه واجبات نحوها، كما أن من بين الحقوق التي يتمتع بها، هي حمايته من كل أشكال الإهانة و التهديد و الضغط و الاعتداء عليه من طرف أية جهة كيف ما كانت، بالإضافة إلى أن قانون العقوبات المغربي يتضمن نصوصا خاصة بحماية الموظف من أفعال الإعتداء الواقع عليه سواء أثناء تأدية و ظيفته أو بمناسبتها.و تعزيزا لكل هذا، فإن الإدارة ملزمة بمقتضى الفصل 17 من الظهير الشريف رقم 008.58.1 المتعلق بالقانون الأساسي العام للوظيفة العمومية و المتعلق بحماية الموظفين  من التهديدات و التهجمات و الإهانات و التشنيع التي قد يستهدفون بها بمناسبة القيام بمهامهم.

لكن من المؤسف جدا، أن ما أصبح متداولا هذه الأيام عبر مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص قائد الدار البيضاء أثناء مزاولته لمهامه الوقائية في واضحة النهار بمعية فريق متكون من رجال القوات المساعدة و أعوان السلطة و المتطوعين، و في غياب أي مشتكي و انعدام دليل يثبت اقترافه للفعل المنسوب إليه، و على الرغم من كل ما نجم عن هذه الزوبعة الهوجاء، فقد أحجمت وزارة الداخلية عن إصدار بيان توضيحي للرأي العام المحلي و الوطني لجعل حد لكل هذه الأقاويل و التأويلات، و رد الإعتبار لهذا الموظف حتى لا تنهار شخصيته”.

Leave A Reply

%d مدونون معجبون بهذه: